ملتقى المصطفى التربوي


منتدى تربوي شامل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى تربوي شامل للأستاذ مصطفى دعمس
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مسرد المصطلحات للوحدة الاولى
السبت سبتمبر 27, 2014 11:06 am من طرف مصطفى دعمس

»  التكهرب - للصف الساس
السبت سبتمبر 27, 2014 11:03 am من طرف مصطفى دعمس

» رموز العناصر وصيغ المركبات
الجمعة سبتمبر 19, 2014 8:15 am من طرف مصطفى دعمس

» إجابات أسئلة الفصل 1 للوحدة 2 ( تفاعلات الفلزات المألوفة )
الإثنين سبتمبر 15, 2014 1:57 pm من طرف مصطفى دعمس

» الوحدة الثانية : نشاط الفلزات
الإثنين سبتمبر 15, 2014 1:52 pm من طرف مصطفى دعمس

» اجابات اسئلة الفصل 1 للوحدة 1
السبت سبتمبر 13, 2014 2:06 am من طرف مصطفى دعمس

» الوحدة الأولى - الماء في حياتنا
الإثنين سبتمبر 08, 2014 2:48 pm من طرف مصطفى دعمس

» ملفات لجميع المواد الدراسية
الجمعة مايو 09, 2014 9:28 am من طرف سمر ابراهيم

» حالات المادة وتحولاتها
الإثنين أبريل 14, 2014 3:26 am من طرف سمر ابراهيم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 اضبط نومك....تضبط حياتك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قلم رصاص



عدد المساهمات : 63
تاريخ التسجيل : 20/09/2011

مُساهمةموضوع: اضبط نومك....تضبط حياتك    السبت أكتوبر 01, 2011 8:36 pm


[b]

[/b]
[b]جميعنا إلا من رحم الله يعاني من أحد أمرين [/b]
[b]الاول أن يكون كثير النوم فتضيع من ساعات كثيرة في النهار بسبب نومه وبالتالي يكون أثره في حياته قليلا وانتاجه ضعيفا [/b]
[b]اما النوع الاخر فيعاني يمن الارق فهو وان نام قليلا الا انه يقضي يومه متعبا يشعر بالارهاق وايضا لا يكون له أثر يذكر في دنياه وفيمن حوله[/b]

[b]اما من رحم الله وعافاه من كلا الامرين فانه ضبط نومه بتوفيق من الله فانضبطت حياته كلها [/b]
[b]اترككم مع هذا الموضوع عسى ان ينفعكم بفضل الله[/b]


[b]اولا كثرة النوم والكسل[/b]
[b]
[/b]
[b]النوم الطبيعى يتفاوت من شخص لشخص [/b]

[b]فالبعض لا تكفيه إلا ثمانى ساعات و أكثر [/b]

[b]و البعض تكفيه أربع ساعات , و ما اختلف ربما يكون من النادر أو الغير طبيعى [/b]

[b]و يلزمه أولا عمل فحص طبى [/b]
[b]و ربما لزم عمل بعض التحاليل الطبية مثل : وظائف كبد ، صورة دم كاملة ، ووظائف كلى [/b]
[b]لتبين أنه لا يعانى من اى سبب صحى أو نقص معدن أو فيتامين معين[/b]


[b]و مراجعة طريقته فى النوم ومواعيده , فالأفضل النوم فى نصف الليل الأول .. [/b]



[b]و لو ثبت أن الأمر مجرد فتور و ليس هناك أى سبب واضح [/b]


[b]فكل ما فى الطب النبوى صلى الله على صاحبه و سلم يفيد المرء فى رفع كفاءة جسمه و تحويله لخلية نشاط , فالحجامة على الرأس و الظهر أقر من جربها بأنه شعر بأنه نشط و خف و كأنه أفيق من نوم و كسل [/b]

[b]و العسل النحل الطبيعى ( لا يكون مغشوشا و لا عليه رغوة التخمر ) حين يشرب مخففا بالماء[/b]
[b]يعطى الجسم طاقة تقلل من شعوره بالإنهاك[/b]


[b]و مبادئ الشريعة فى أمر الطعام تفيد فى السيطرة على النوم , و على رغبة النفس فيه أكثر من حده [/b]

[b]من حيث كراهية التخمة [/b]

[b]بل تفضل قلة الطعام أحيانا من باب الخشونة , و من باب الزهد و تربية النفس , و هى تجعل المعدة خفيفة , و تقلل الجهد على الكبد [/b]
[b]فلا تؤدى لما يشبه الغيبوبة , كما يحدث عند أكل الدسم بكثرة [/b]


[b]و لا يحدث ضغط على القلب , و يصير المرء قليل النعاس [/b]



[b]و استعمال زيت الزيتون بديلا عن الشحوم , و قد أوصى به القرءان و أشادت به السنن , و هو طبيا زيت رائع حارق للدهون الضارة , و مصدر للطاقة و الشفاء , فيقلل حاجة الجسم للراحة المتكررة [/b]


[b]و تجربة طعام الفقراء و هو زاد الحبيب صلى الله عليه وسلم [/b]

[b]مثل الإكتفاء بالخل و التمر و الماء و خبز الشعير لفترات [/b]

[b]و هى تجربة تؤدى حتما لتقوية العزيمة و هزيمة النفس الكسولة [/b]

[b]فلها أغراض تربوية فوق فائدتها الصحية [/b]

[b]و لو احتجت هناك كبسولات طعام ملكات النحل [/b]

[b]و هى طبيعية و لا ضرر منها و تساعد على تجاوز الجسد لشتى المراحل لاستعادة نشاطه سريعا[/b]

[b]وبالطبع برنامج الحياة المشحون بأهداف تشغل فكر الإنسان ييسر تلك الأمور و منها القراءة الهادفة النافعة [/b]






[b]و بالنسبة لمرحلة تعويد النفس فهى ميسورة [/b]

[b]و كما يحدث مع طلبة المدارس الداخلية [/b]

[b]حيث يكون كل منهم فى بيت أبيه مرفها [/b]

[b]ثم فجأة يدخل و يحجزونه45 يوما بلا إجازات , لكى يتعود على نظام جديد , هو النوم فى العاشرة و الإستيقاظ فى الخامسة [/b]

[b]و يدهش كل منهم من نفسه بعد فترة المعاناة الأولى حيث يكتشف أنه يستطيع أن يعيش كما تقضى التعليمات و تتفتح جوانب طاقته و إمكاناته و يجد يومه مشحونا بدراسة و رياضة و ممارسات عديدة و هو ينام أقل من الأول [/b]

[b]و يشعر بالندم على سنوات الكسل [/b]


[b]و القاعدة [/b]
[b]النوم يجلب النوم [/b]

[b]و الكسل يجلب الكسل [/b]




[b]و يجب [/b]
[b]× استخدام المنبه و المحافظة على مواعيد نوم واستيقاظ ثابتة خلال أيام الأسبوع [/b]


[b]• جرّب أن تغفو القيلولة فهى تعين على التهجد و أفضلها ما بين صلاة الظهر والعصر، و لا تزيد عن ساعة و قيل لا تزيد عن 45 دقيقة [/b]
[b]• حافظ على جو غرفة النوم فلا يكون باردا أو ساخنا [/b]

[b]• البعد عن الضوضاء والضوء القوي في غرفة النوم ( و السنة صلى الله على صاحبها وسلم منها إطفاء السراج قبل النوم ) و هو من العوامل التي تؤثر على جودة النوم و فائدته [/b]

[b]و التنبيه على أن النوم راحة و ليس هواية و لا متعة ..[/b]

[b]و على أن الحيوية لا ترتبط بكثرة النوم بل بجودة النوم [/b]


[b]و أن الشيطان يسر بإيهام المرء أنه يحتاج نوما أكثر لكى يحجب عنه الخير [/b]
[b]و الأدعية و الأوراد فى الصحيح قبل النوم و خلال اليوم تفيد فى تقوية القلب و النفس و طرد الشيطان [/b]


[b]مع النوم على الجانب الأيمن ، ووضع الخده الأيمن على الكف اليمنى ، فى أول الأمر على الأقل تأسيا بالسنة ..و هى وضعية مفيدة صحيا و تؤهل لليقظة بيسر [/b]


[b]و قبل كل شئ و دوما التعرف على الله بالعلم [/b]
[b]فهو أمر يثير الشوق له و الخشية منه سبحانه [/b]

[b]و يغير أهداف المرء و وجهته و يجنبه الزلل [/b]

[b]و تلقائيا تتغير نظرته لكل شئ و تتأقلم وظائف جسمه , كما تحول الصحب الكرام من حال لحال [/b]
[b]و لنا فى عمر و مصعب مثال ..لمن كان نائما فاستيقظ حتى توفاه الله ..[/b]

[b]و يجب تدبر سير السلف مع النوم [/b]
[b]و أنهم قوم لا يستسلمون لأوضاع الإسترخاء [/b]
[b]فكان النووى رحمه الله يتجنب الإتكاء على الفراش اللين لكى لا يغفو و يتكاسل ...[/b]
[b]بل و يتجنب أكل الرطب من الطعام لكى لا يكسل ! وهو ليس واجبا لكنه وضع نفسه موضع الأمين على حفظ الشرع ..[/b]
[b]وقد بين أهل العلم فى شروح السنة [/b]

[b]أن ذكر الله تعالى عند الاستيقاظ مباشرة يساعد كثيرا فى التنبه ، و يحل عقدة من عُقد الشيطان ، ثم الوضوء و الصلاة لتنحل و يصبح المرء طيب النفس . [/b]

[b]وورد أيضا كما لا يخفى عليكم أفضلية نضح الماء في وجه النائم ، كما جاء في الحديث من مدح الرجل الذي يقوم من الليل ليصلي ، ويوقظ زوجته ، فإن أبت نضح في وجهها الماء ، ومدح المرأة التي تقوم من الليل وتوقظ زوجها ، فإن أبى نضحت في وجهه الماء رواه الإمام أحمد في المسند [/b]

[b]ويفضل أن يعود المرء نفسه على الهمة و العزيمة عند الاستيقاظ ، بحيث ينتفض و يهب من أول مرة ، وليس على فقرات .[/b]

[b]و على إضاءة المصابيح فور الإستيقاظ لتطرد النعاس .[/b]

[b]وفقكم الله و جنبكم الزلل .. [/b]




[b]

[/b]
[b]و لإثراء للموضوع نضيف تلك الأدعية [/b]
[b]و ننوه إلى أن الذكر ليس تمتمة و لا ترنيمة بلا عمق [/b]
[b]بل هو جوامع كلم لها روائع معان .. و لو فقهها و عاشها من يرددها لغيرت فيه حاضره و مستقبله إن شاء الله تعالى ....[/b]


[b]و هنا أهمية قراءة كتب شرح الحديث , التى ترينا دلالة الكلم لغة و شرعا , وترينا انعكاسها المطلوب على القلب و الجسد , و على سلوك المرء و فكره , و هو ما يتبين فى فهم الصحابة الكرام و تطبيقهم الذى رضى به الله تعالى عنهم و أرضاهم , فسودهم الدنيا و أعد لهم جنان الخلد فى الأخرة ....[/b]


[b]اللهمَّ أسْلمْتُ نَفْسِي إليْكَ, وَفَوَّضْتُ أمْري إليْكَ, وَوَجَّهْتُ وَجْهي إليْكَ, وَألجَأتُ ظهْري إليْكَ, رَغْبَةً وَرَهْبَةً إليْكَ, لا مَلجَأَ وَلا مَنْجَا منْكَ إلا إليْكَ, آمَنْتُ بكِتَابكَ الذِي أنْزَلتَ وَبنَبيكَ الذِي أرْسَلتَ.[/b]



[b]- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أوى إلى فراشه كل ليلة جمع كفيه ثم نفث فيهما فقرأ فيهما قل هو الله أحد ... و وقل أعوذ برب الفلق ... و وقل أعوذ برب الناس ... . يفعل ذلك ثلاث مرات . [/b]





[b]- إذا قام أحدكم من فراشه ثم رجع إليه فلينفضه بصنفة إزاره ثلاث مرات فإنه لا يدري ما خلفه عليه بعده وإذا اضجع فليقل : باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه فإن أمسكت نفسي فارحمها وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين [/b]




[b]كان رسول الله صلى الله عليه وسلم . إذا أراد أن يرقد وضع يده اليمنى تحت خده ثم يقول : اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك " ثلاث مرات . [/b]

[b]- باسمك اللهم أموت وأحيا . [/b]


[b]قال رسول الله صلى الله عليه وسلم . لعلي وفاطمة ابنته_رضي الله عنهما_ " ألا أدلكما على ما هو خير لكما من خادم إذا أويتما إلى فراشكما فسبحا ثلاثا وثلاثين ، واحمدا ثلاثا وثلاثين ، وكبرا اربعا وثلاثين فإنه خير لكما من خادم . [/b]






[b]الذكر عند الرؤيا أو الحلم[/b]
[b]قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الرؤيا الصالحة من الله فإذا رأى أحدكم ما يحب فلا يحدث بها إلا من يحب وإن رأى ما يكره فليتفل عن يساره ثلاثا وليتعوذ بالله من شر الشيطان وشرها ولا يحدث بها أحدا فإنها لن تضره.


[/b]
[b]
ثانيا: قلة النوم والأرق



[/b]تحدثنا عن كثرة النوم و الكسل فيما سبق وأهديكم


دعوا النوم إنى خائف أن تدوسكم دواه وانتم فى الأمن مع الحلم

وعزكم يفضى إلى الذل والنوى من البين ترمى الشمل منكم بما ترمى







قلة النوم موضوع كبير و متشابك , من حيث كثرة أنواعه و فردية حالاته .

فهناك من لا يستطيع النوم و هناك من يستيقظ بعد فترة وجيزة , و هناك من يقلق مبكرا

كما أن كل حالة لها خصوصيتها حسب السن و الوزن و طبيعة العمل و الإهتمامات و الحالة الجسمانية و النفسية و الإجتماعية و طول فترة المعاناة ,


فلابد من فحص كل حالة على حدة و معرفة نتائج فحوصاتها المعملية و أى أدوية تم تجربتها معها
و الجو المحيط بها ....







و على كل مما يفيد فى موضوع توترات قلة النوم


دوما و قبل قبل كل أمر , التعرف على الله تعالى بالعلم من النبع الصافى الذى لا يزيغ عنه إلا هالك ...


و بعدها تتغير النظرة لكل أمر , فقد يكون القلق من حيرة الروح أو تشتت القلب بين أكثر من رب !

و الكثيرون لا يقرون بأنهم يجعلون مع الله تعالى آلهة أخرى بلسانهم


و لكن التعمق فى دراسة الحال يكذب المقال :

وطال انتظار ليلة بعد ليلة بشيرا ولو فى النوم تتبعه الرسل

عن النوم سل عيونا طال عهدها وكان قليلا فى ليال قلائل


و ما أكثر الأهواء التى تشد النفس و تمزقها أو تستهلكها , و أحيانا باسم الدين ! ...


ثم :


يبدأ المرء فى الرقية الشرعية لنفسه و يحافظ على الذكر فى كل حين من الأذكار الصحيحة السند كما فى الصحيحين ..


ثم

ترك المنبهات كالشاى و القهوة و المياه الغازية و حتى التوابل الكثيرة خاصة فى نصف النهار الأخير

الرياضة قبل النوم بساعتين

شرب مغلى البابونج الكاموميل محلى بالعسل قبل النوم بساعة أو مع الحليب الدافئ

مراعاة وجود الظلام لراحة العين و عدم تنبيه الجسم , و هى سنة نبوية صلى الله علي صاحبها وسلم
و أثبت العلم أن خلايا الجسم كلها تتنبه بالضوء و ليس العين , فقط فيكون هناك تعارض بين رغبتك فى النوم , و بين التنبيه الخارج لقلة الميلاتونين المفرز نتيجة الضوء الذى تترجمه هى إلى حالة يقظة !



و يجب ضبط حرارة مناسبة لغرفة النوم


و اجتناب السهر الكثير لغير حاجة ملحة

و لو احتاج السهر فليحاول أن يسهر بلا منبهات أو بأقل القليل منها ... و الحفز المعنوى طيب ما أنقاه :


و مشاهدة أى خبر تكفى ليطير النوم أياما من كل عين خلفها ضمير حي !






أفق .. كم اطلت النوم واقصر فإنما لياليك احداج تسوق إلى القبر

ألا إنما الدنيا فديتك فتنة وفتنتها من أعظم الوزر فى الحشر

نصحتك فاسمع من مقالة ناصح ودعاك فى التوفيق فى السر والجهر

ولذ بالنبى الهاشمى وحبه وحب أبى حفص وحب أبى بكر



وقوم على باب الكريم وقوفهم يناجون مولاهم قياما إلى الفجر


تتضئ بإشراق الخلوص وجوههم فنورهم فى ظلمة الليل كالبدر


فيا حسنهم والليل أسدل جنحه وادمعهم تهمى كمنسكب القطر


فذاك أبيك الحزم فاعمل بحسبه فما أقبح التقصير فى آخر العمر








ثم



يجب اجتناب الضوضاء و اختيار فراش معتدل ليس حجريا و ليس وثيرا لينا لكى لا يتعب المفاصل فى كلا الحالتين .



و بالطبع ترك التدخين و الكحولات طاعة لله تعالى أولا ثم حفظا للعقل و الجسم , فكلاهما قد يساعد من تعود عليهما على الدخول فى النوم و لكنه يوقظه بعد قليل , و أضرارهما أكبر من تكرر كتابتها ...



و تناول وجبات خفيفة غير دسمة في المساء


و من لا يعرف النوم بعمق و عددا كافيا من الساعات ليلا
فليترك النوم نهارا تماما


و المعروف أن نوم الليل هو الفطرة ( جعل الليل لتسكنوا فيه و النهار مبصرا ) و هو الأصوب طبعا و واقعا , خاصة نصفه الأول ... فالساعة فيه تعادل فى نفعها ساعتين فى نصفه الثانى و أربع فى النهار , من ناحية جودة النوم و راحة الجسم و انتظام أدائه ..

و هى سنة النبى داود عليه الصلاة و السلام أن ينام نصف الليل الأول ثم يقوم ثلثه ثم ينام سدسه ..


فما لم يكن المرء مضطرا فساعتها لا بأس فلينم وقتما يتيسر له

(( و من ءاياته مناكم بالليل و النهار ...))

لمن يسهر فى طلب الخير


قليل النوم فى رعى المعالى إذا خاط التواكل كل جفن






و قبل النوم :

تفريغ القلق المزعج قبل النوم بأى شكل سواء بتأجيله و وضعه فى المفكرة , أو بالتفويض فيه أو بأى حل مشروع قدر الطاقة و الإمكان

من لم تفلح معه تلك الأمور يمكنه بالتشاور مع طبيبه تناول أعشاب مهدئة لا تسبب إدمانا مثل قرص من عشب الباسيفلور قبل النوم بساعة و يتواجد فى الصيدليات


أو تناول عشب الفاليريانا قبل النوم بساعة و هو متواجد فى الصيدليات أيضا و تغلفه شركات عدة




أما اضطرابات النوم المرضية فأشهرها بيننا :

مريض القلق :


يدخل النوم بصعوبة , فالأرق يحدث عنده أول الليل , و قد يستيقظ مرات أثناء الليل , أو يحلم أحلاما مزعجة و يستيقظ بصعوبة لأنه مرهق دوما






مريض الاكتئاب :
يصحو من نومه مبكرا قبل الوقت الطبيعى له , و لكنه لا يكون قادرا على النهوض من الفراش ولا الرجوع للنوم

وتنتابه الأفكار الكئيبة كل صبح فى الفراش خاصة


أحيانا بالطبع يكون هناك أسباب مرضية نفسية أخرى أو أمراض عضوية لا تخص المخ ، أو أدوية تسبب الأرق أو مشكلات فى العلاقات أو الرغبات أو المخططات

فيكون حاله :


رحل القرى عن أعينى وجفانى واغرورقت بالدمع ذى العينان !

فلعل الصبر يداويها و مشورة العقلاء لا غنى عنها


و هناك مشاكل لا يحلها الطبيب مثل أرق الشرفاء :


أبا الفضل من تروى من النوم عينه وقد أحدث الغاوون سبى الحرائر

أبا الفضل شهر الصوم أضحى نهاره بشرب خمور واعتناق شواطر

كوى بالأسى قلبى وابكى نواظرى بكاء اليتامى وابتسام الجبابر

وكان عزيزا أن أقيم بمنزلى اقامة وهن راغم الأنف صاغر





و لا غنى عن التنبيه بأن مشورة الإنترنت مهما بلغت دقتها و درجة إطلاع المعالج على الدقائق فلا يعول عليها إلا كضوء للإرشاد و لابد من إشراف مباشر و نسأل الله لكم راحة البال



و نسأل الله العافية للجميع و التوفيق لكل ما يحبه سبحانه من علم يتلوه اتباع فى القول و العمل مع النية النقية ..


[b]و نسأل الله أن يقينا و يقيكم الفتن و الشرور و النقم و الآثام [/b]

منقوووووووووول بتصرف يسير

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اضبط نومك....تضبط حياتك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المصطفى التربوي :: الفئة الأولى :: الملتقى الطبي-
انتقل الى: