ملتقى المصطفى التربوي


منتدى تربوي شامل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى تربوي شامل للأستاذ مصطفى دعمس
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مسرد المصطلحات للوحدة الاولى
السبت سبتمبر 27, 2014 11:06 am من طرف مصطفى دعمس

»  التكهرب - للصف الساس
السبت سبتمبر 27, 2014 11:03 am من طرف مصطفى دعمس

» رموز العناصر وصيغ المركبات
الجمعة سبتمبر 19, 2014 8:15 am من طرف مصطفى دعمس

» إجابات أسئلة الفصل 1 للوحدة 2 ( تفاعلات الفلزات المألوفة )
الإثنين سبتمبر 15, 2014 1:57 pm من طرف مصطفى دعمس

» الوحدة الثانية : نشاط الفلزات
الإثنين سبتمبر 15, 2014 1:52 pm من طرف مصطفى دعمس

» اجابات اسئلة الفصل 1 للوحدة 1
السبت سبتمبر 13, 2014 2:06 am من طرف مصطفى دعمس

» الوحدة الأولى - الماء في حياتنا
الإثنين سبتمبر 08, 2014 2:48 pm من طرف مصطفى دعمس

» ملفات لجميع المواد الدراسية
الجمعة مايو 09, 2014 9:28 am من طرف سمر ابراهيم

» حالات المادة وتحولاتها
الإثنين أبريل 14, 2014 3:26 am من طرف سمر ابراهيم

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 القـارة الآسيويـة تترقـب النشامـى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yazanmnmd



عدد المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 16/11/2010

مُساهمةموضوع: القـارة الآسيويـة تترقـب النشامـى   الخميس أكتوبر 13, 2011 1:07 pm

سنغافورة – عبد الحافظ الهروط - موفد اتحاد الإعلام الرياضي

من المقرر أن يكون وفد المنتخب الوطني لكرة القدم وصل فجر اليوم الى عمان بعد أن قدم صورة ناصعة البياض إثر عبوره محطة سنغافورة 3/0 في ختام مرحلة الذهاب من تصفيات القارة الآسيوية المؤهلة لكأس العالم (2014).

وغادر أمس وفد المنتخب سنغافورة الى تايلند قبل الوصول الى العاصمة عمان في مشاهد من الفرح بعد تحقيق النتائج اللافتة التي اسعدت جمهور الكرة الاردنية الذي بات يرنو للتواجد في المحفل العالمي بخاصة أن مسألة التأهل للدور الحاسم باتت مجرد وقت يتحدث عنه نجوم النشامى.

وفور الوصول سيلتحق اللاعبون بأنديتهم، في الوقت الذي سيغادر المحترفين الى انديتهم في الخارج، ولعل العلامة الكلامة التي حققها النشامى كانت كفيلة برسم البهجة على كافة المتابعين حتى ان المنتخب اصبح الحديث الدائر في كافة الاطياف ويبدو ان اهتمام ومتابعة وحرص سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد اللعبة ونائب رئيس الاتحاد الدولي لشؤون المنتخب آتت ثمارها بخاصة بذلك التواجد في تدريبات المنتخب التي سبقت المباراة بالاضافة الى حديثه المتكرر مع النجوم والجهاز الفني وحضوره اللقاء الهام الذي يشكل سباق الامتار قبيل انطلاق مرحلة الآياب (11) الشهر القادم، حيث تتكرر المواجهة امام سنغافورة على ستاد عمان.

ومع ختام مرحلة الذهاب يواصل المنتخب ليس صدارته للمجموعة الاولى برصيد (9) نقاط فحسب، انما في تحقيق العلامة الكاملة في حصاد النقاط، لأن الحسابات تشير الى ان النشامى نجحوا في تحصيل (6) نقاط من خارج الديار، كما ان الحسبة التهديفية توحي الى أن فرسان المنتخب سجلوا (7) اهداف ودخل شباكهم هدف وحيد.

وينتظر ان يتجمع المنتخب مطلع الشهر القادم لمواصلة الرحلة نحو شواطئ الدور الاهم وسط نوايا جادة لتعزيز الحضور والتمثيل المشرف في استكمال القصة الحقيقية لسطور الانجاز.

اشادات خاصة

امتدح موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم نتائج المنتخب الوطني في ختام مرحلة الذهاب من التصفيات معتبرا اياه الاستثناء الرائع، وجاء في التقرير «انتظرت المنتخبات العربية في القارة الآسيوية انطلاق التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقررة في البرازيل عام 2014 لتقديم أفضل ما لديها وتأكيد قدرتها على التأهل إلى المونديال، لكن المؤشرات بعد الجولة الثالثة من الدور الثالث لا تبدو مشجعة على الاطلاق، باستثناء انجاز الأردن حتى الآن قد يضمن له الحضور في الدور الحاسم».

وتابع التقرير سرده للتواجد الأردني: المشهد مختلف بين منتخب وآخر، لكن ثلاث جولات كافية جدا لكشف مكامن القوة التي يمكن البناء عليها لرفع سقف الطموح أم لا، والنتيجة أن المستويات كانت غير مستقرة، حتى من المنتخبات المعوّل عليها للعب دور بارز في الدورين الأخيرين من التصفيات، ما طرح أكثر من علامة استفهام حول قدرة هذه المنتخبات على المضي قدما أو حتى الظهور بصورة جيدة في النهائيات في حال نجحت في التأهل اليها.

وحده منتخب الأردن خرق هذا الجو التشاؤمي بالنسبة للمنتخبات العربية في القارة الآسيوية، إذ جمع العلامة الكاملة حتى الآن برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات على العراق في اربيل 2-0، وعلى الصين في عمان 2-1، و على سنغافورة في عقر دارها 3-0، ضمن منافسات المجموعة الأولى.

أعطت نتائج المنتخب الأردني في كأس آسيا بالدوحة مطلع العام الحالي ثمارها، إذ كان وصل إلى ربع النهائي فيها قبل أن يخسر بصعوبة أمام أوزبكستان 1-2.

وعمل المدرب العراقي عدنان حمد على تحسين بعض الجوانب المهارية والتكتيكية والبدنية في المنتخب الأردني، فأضيفت هذه العوامل إلى الانضباط التكتيكي والحماسة اللافتة للاعبين، ونتج عنها تسع نقاط وضعت المنتخب على مشارف الدور الرابع والحاسم من التصفيات.

حمد كان واضحا بقوله أن هدف فريقه بلوغ الدور الحاسم أولا، ثم التخطيط لبلوغ النهائيات. وقال حمد «اعتدنا في المنتخب الأردني على السير خطوة خطوة، هدفنا الآن التأهل للدور النهائي، وعلينا أن ننتزع إحدى بطاقتي الترشح ونحن أمام فرصة مثالية يجب أن نستغلها».

وكشف «إذا نجحنا في التأهل سنرفع من جهوزيتنا على كل الأصعدة وندخل التصفيات النهائية بهدف مشروع وهو التأهل المباشر لنهائيات كأس العالم، يجب ألا نخشى من رفع سقف الطموحات، صحيح أن هذا الدور سيشهد وجود أكبر المنتخبات الآسيوية والتي سبق لها اللعب في نهائيات كأس العالم».

وأوضح «يجب أن نعلم جيدا أن خوض الدور الحاسم بوجود منتخبات لها تاريخها واسمها لا يعني البتة أن نسلم الراية قبل أن نواجهها، بل علينا العمل بقوة أكبر ونسعى وراء هدفنا لنسعد الأردن بأسره».
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القـارة الآسيويـة تترقـب النشامـى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المصطفى التربوي :: الفئة الأولى :: ملتقى الرياضة وكرة القدم-
انتقل الى: